أحد صفحات التقدم العلمي للنشر
أبواب ثابتةعين على السماء

المشتري في ضوء جديد

يبهرنا العملاق الغازي في صور حديثة له بالأشعة تحت الحمراء، والضوء المرئي، والأشعة فوق البنفسجية.

تلسكوب جيميناي الشمالي، وتلسكوب هابل الفضائي HST، 11 مايو 2021

التقطت هذه الصور بأطوال موجية مختلفة بكاميرا هابل للمجال الواسع 3 (اختصاراً: الكاميرا WFC3) وتلسكوب جيميناي الشمالي للأشعة تحت الحمراء Gemini North infrared telescope على قمة جبل ماونا كيا Mauna Kea في هاواي، وهي تكشف عن مشاهد متباينة لعواصف المشتري الهائلة وأعاصيره وحزم سحبه.
تختفي البقعة الحمراء العظيمة Great red spot (اختصاراً: البقعة GRS) وشريكتها البقعة الحمراء الصغيرة (Oval BA) تقريباً في الأشعة تحت الحمراء Infrared (يساراً). وفي الوقت نفسه، فإن “البارجة البنية” Brown barge الطويلة التي تمتد عبر نصف الكرة الشمالي، وهي سلسلة من دوامات الأعاصير بقطر 72,000 كم، ترصد في الضوء المرئي Visible light (في الوسط) والأشعة تحت الحمراء، ولكنها بالكاد ترى بالأشعة فوق البنفسجية Ultraviolet (في اليمين).
تتألق “البقع الحارة” Hot spots الأربع المتوهجة فوق خط الاستواء في الأشعة تحت الحمراء.
توجد مقارنات تفاعلية بين هذه الصور على الرابط: noirlab.edu/public/images/comparisons

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى