أحد صفحات التقدم العلمي للنشر
Advertisement
التصوير الفلكيالتقط الصورة الفلكيةمقالات الإشتراك

التقط صورة هلال وعنقود نجمي

ارصد القمر وصوِّره عندما يعبر أمام عنقود الأخوات السبع في هذا الربيع

 بمجال رؤية مناسب، يمكنك التقاط القمر والثريّا ضمن صورة واحدة مذهلة

تُعتبر الأشهر الأولى من العام رائعة لرصد، أو تصوير، أو ببساطة تقدير روعة جمال الهلال المتزايد؛ وذلك لأن مستوى مدار الأرض Ecliptic (خط مسار الشمس) يتخذ زاوية شديدة الانحدار مع الأفق الغربي بعد غروب الشمس. يميل مدار القمر على خط مسار الشمس بمقدار °5، مما يعني أن القمر لا يبتعد كثيراً عن موضع هذا الخط في السماء. ونتيجة لذلك، في هذا الوقت من العام، تبدو أطوار القمر الأولى في أفضل حالاتها.

في الوقت ذاته تُرى كوكبة الثور Taurus، فوق الأفق الغربي في بداية سماء المساء، ما يتيح لنا فرصة تصوير الهلال مع أجمل عناقيد النجوم: عنقود الثريَّا Pleiades، أو M45.

يُعرف عنقود الثريّا أيضاً باسم الأخوات السبع Seven Sisters، ويبعد مسافة 4.2° شمال خط مسار الشمس. هذا يعني أنه يقع داخل ممر حركة القمر عبر السماء، وفي أوقات معينة، يمكن رؤية القمر ماراً أمام نجوم العنقود. هذا ليس هو الحال الآن، إذ يبدو القمر ماراً أسفل العنقود، ولكن يمكن أن يكون هذا مشهداً جميلاً لتصويره أيضاً. في هذا المقال سنوضح لك كيف تفعل ذلك.

تعتبر أشهر فبراير ومارس وإبريل مثالية لتصوير الهلال والثريّا. في أي وقت سابق، سيكون طور القمر كبيراً جداً- حيث يخفي وهجه نجوم العنقود الشاحبة؛ وفي أي وقت لاحق، سيخوض عنقود الثريّا معركة مع ضوء شفق المساء وسيخفت تأثير مشهده. ستسنح فرصة لتصوير كلا الجرمين في أمسيات 7-9 مارس، وتكون أصغر مسافة فاصلة بينهما في 8 مارس. ستسنح فرصة أخرى في يومي 4 و5 إبريل، عندما يكون الهلال أرق وأكثر ملاءمة لمشاهدة العنقود.

يمكنك التقاط صور القمر والثريّا بأنواع مختلفة من الكاميرات، ولكن للحصول على أفضل النتائج، فكِّر باستخدام آلة ذات تحكم يدوي جيد، مثل كاميرا رقمية DSLR أو MILC (كاميرا عديمة المرآة وذات عدسة قابلة للتبديل).

يمكن أن يؤدي الاختيار الجيد لمجال الرؤية هو الفرق بين التقاط صورة كهذه أو الفشل. عندما تعتم السماء، سيقترب كلا الجرمين من الأفق الغربي. في مارس يتاح قدر معقول من الوقت بين إعتام السماء بصورة مناسبة ووقت غروب القمر والثريّا، في حين يكون الوقت أقل قليلاً في إبريل. إذا كان هناك شيء مثير للاهتمام في أمامية المشهد خذ بعين الاعتبار استخدامه في اللقطة. ستحتاج مجال رؤية يمكن أن يحتوي على أجسام وأفق أمامي كافٍ لمنع ظهور الصورة ضيقة المساحة.

عنقود الثريّا هو من أجرام أعماق السماء، ويتطلب عادةً تعريضاً Exposures بطول عدة ثوان لتصويره جيداً، في حين أن القمر جرم ساطع وكبير في المجموعة الشمسية وسيحصل على تعريض ضوئي مفرط باستخدام تعريضات زمنية أطول. قد يبدو حل هذا اللغز مستحيلاً، ولكن مع القليل من الإبداع يمكنك تحقيق بعض النتائج المذهلة. وأيضاً في حالة وجود السحب، يمكنك استخدامها لإدخال بعض التفاصيل الإضافية إلى الصورة.

المعدات: كاميرا رقمية DSLR أو MILC (كاميرا عديمة المرآة وذات عدسة قابلة للتبديل)

بيت لورانس Pete Lawrence: خبير تصوير فلكي ومقدم حلقات برنامج سماء الليل The Sky at Night

أرسلوا صوركم إلى:

skyatnight@aspdkw.com

خطوة بخطوة

صورة هلال

الخطوة 1

اعملْ على مجال الرؤية المطلوب لالتقاط القمر والثريّا عندما تكون السماء صافية. إذا كنتَ تخطط لدمج مشهد المقدمة، فأنت في حاجة إلى مجال أكبر. الحد الأقصى الجيد الذي يجب مراعاته هو تغطية المحور الطويل بمقدار 28°، باستخدام عدسة 40 مم على كاميرا غير كاملة الإطار non-full frame، أو عدسة 65 مم للإطار الكامل Full frame.

صورة هلال

الخطوة 2

ستحتاج إلى سماء معتمة للحصول على أفضل النتائج، وهو ما يعني أن تصوُّر بعد الساعة 20:00 بالتوقيت العالمي UT في مارس، أو الساعة 21:00 بالتوقيت العالمي UT في إبريل. اخترْ موقعاً لا يحتوي على أجسام مرتفعة في الأمامية قد تخفي القمر أو الثريّا.

الخطوة 3

إذا لم يكن لديك كاميرا رقمية MILC أو DSLR، فقد تتمكن من التقاط المشهد بهاتف ذكي، اعتماداً على مدى حساسيته لظروف الإضاءة المنخفضة. وفي جميع الحالات، استخدم وظيفة التكبير/التصغير في كاميرا هاتفك، ولكن إذا كانت تحتوي على ميزتي التقريب البصري والرقمي Optical and digital zoom فمن الأفضل لك استخدام التقريب البصري كي تحافظ على جودة الصورة.

الخطوة 4

أطِّرْ لقطتك وركِّز على القمر. اضبطْ درجة الحساسية ISO بقيمة تتراوح بين رقم منخفض ومتوسط، وليكن مثلاً بين 1,600 و3,200، ثم افتح العدسة بالكامل وارفع رقم الفتحة f/-number بقيمة أو اثنتين لمنع تشويه الحافة. في حال استخدام حامل ثابت ثلاثي القوائمTripod، استخدمْ حداً أقصى للتعريض الضوئي (بالثواني) بتقسيم العدد 500 على طول البعد البؤري لعدستك (بالميليمترات).

الخطوة 5

باستخدام متتبع Tracking mount يمكنك زيادة الحد الأقصى للتعريض، ولكن احرص على عدم الإفراط في تعريض القمر. يتيح لك حامل التتبع أيضاً تخفيض فتحة توقف العدسة بمقدار أكثر، مما يزيد من وقت التعريض للتعويض. وباختيار رقم فتحة f/11، على سبيل المثال، يجب أن تنتج شفرات فتحة العدسة بروزات أشعة حادة من القمر الساطع.

الخطوة 6

إذا اقتحمت بعض الغيوم مشهد الصورة، فاستخدمها لصنع تأثير جيد. إذا كانت السحابة مجتزَأة ورقيقة، فقد يمكن تحديد توقيت لقطتك بحيث ترى الثريّا تحت سماء صافية، في حين يمكن تخفيف سطوع القمر بفعل السحابة. يمكن أن يسمح لك ذلك فعلاً بإبراز تفاصيل العنقود من دون سيطرة القمر على مشهد اللقطة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى