أحد صفحات التقدم العلمي للنشر
التصوير الفلكيمعالجة الصور الفلكيةمقالات الإشتراك

استخدم أداة StarShrink لتحسين صور السُدُم

يمكن أن تُبرز هذه الأداة الملحقة ببرنامج Photoshop التفاصيل الطبيعية لأجرام أعماق السماء بالحد من الضجيج الضوئي في الصورة

إن إزالة ضجيج الصورة، أو الآثار الضوئية غير المرغوب فيها، هو أحد الأهداف الرئيسة لمعالجة الصور الفلكية لأجرام أعماق السماء. كلما تمكنا من تقليل الضجيج Noise زادت حريتنا بمعالجة صور السدم والمجرات. وينطبق هذا بصورة خاصة على صور السدم، حيث يطغى الضجيج الضوئي على التفاصيل الدقيقة للغاز فيها بسهولة أو يخفيها. هناك عديد من أدوات تقليل الضجيج تساعد على مقاومة هذه المشكلة، ولكن يجب توخي الحذر عند تطبيقها؛ فإذا بالغت في استخدامها فسيبدو الهدف ناعماً Soft أو ضبابياً Blurry. سنشرح لك في هذا المقال كيف تطبق مقدار الضبط المناسب على النجوم في صورة سديم أمريكا الشمالية North America Nebula في أعماق السماء، باستخدام الأداة الملحقة.

غالباً ما تكون النجوم أحد الأسباب الرئيسة لظهور الآثار غير المرغوب فيها في الصور الفلكية، وهذا يعقِّد عمليات تخفيض الضجيج بسبب وجود المئات- إن لم يكن الآلاف- منها في الصورة غالباً. إحدى طرق التعامل مع هذا هي إزالة النجوم من الصورة بحيث يمكن معالجتها على حدة. وعلى الرغم من وجود برمجيات لإزالة النجوم (بما في ذلك أداة StarNet++ في برنامج PixInsight)، فإن هذه البرمجيات تعمل بنحو أفضل مع كاميرات CCD، وإن كانت قد تواجه بعض الصعوبات مع بيانات الكاميرات الرقمية DSLR. وأيضاً إذا كنتَ تستخدم برنامج Adobe Photoshop أو GIMP لتحرير الصور، فغالباً ما يجب معالجة كل من السديم والنجوم في الوقت نفسه. وهنا تكون الأداة الإضافية (البرنامج الملحق) التي تستهدف مظهر النجوم بالتحديد مفيدة جداً.

لقراءة المزيد اشترك في المجلة رقميا أو ادخل حسابك

زر الذهاب إلى الأعلى