أحد صفحات التقدم العلمي للنشر
فضاء

صورة فسيفسائية هائلة لمجرة درب التبانة

جيه پي ميتسافاينيو، مارس 2021

في عام 2009، بدأ الفنان التشكيلي والمصور الفلكي الفنلندي جيه پي ميتسافاينيو J-P Metsavainio بصنع هذه اللوحة الفسيفسائية عالية الدقة المكونة من 234 لوحة لمجرة درب التبانة، واستغرق إكمالها ما يقرب من 12 عاماً. ويبلغ طول هذه اللوحة نحو 100,000 بكسل، وهي تعرض منطقة من السماء بمساحة °125 بدءاً من كوكبة الثور Taurus (في اليسار)، وصولاً إلى كوكبة الدجاجة Cygnus (في اليمين)، وهي تُظهر ما يقدر بنحو 20 مليون نجم فردي. وتطلّب هذا الجهد الهائل أكثر من 1,250 ساعة من وقت التعريض الضوئي، بما في ذلك أكثر من 100 ساعة من العمل على بعض أخفض بقايا السوبرنوفا Supernova سطوعاً.

تسوق لمجلتك المفضلة بأمان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى