أحد صفحات التقدم العلمي للنشر
مقالات الإشتراكمواضيع غلاف العدد

أين كل هؤلاء الفضائيين؟ الذكرى 75 لحادثة روزويل

ينظر نيك بوب Nick Pope إلى الماضي في أشهر قصة على الإطلاق عن الأجسام الطائرة المجهولة UFOs، ولماذا يبلِّغ مزيد من الناس عن مشاهدات غريبة في السماء

يشهد هذا الصيف الذكرى 75 لحادث روزويل Roswell، التي يقول من يصدقها إن مركبة فضائية من خارج الأرض قد تحطمت في صحراء نيو مكسيكو- مع احتمال حصول الحكومة الأمريكية على بعض الحطام وأجسام كائنات غريبة منها، ومُضي عقود طويلة من التستر عليها. ما الذي حدث هناك فعلاً؟ ولماذا لا يزال هذا السر يثير مثل هذا الاهتمام والجدل بعد مضي عقود عليه؟

في يوم 24 يونيو من العام 1947، كان الطيار كينيث آرنولد Kenneth Arnold يحلق فوق جبال كاسكيد Cascade Mountains بولاية واشنطن في الولايات المتحدة، للمساعدة في البحث عن طائرة عسكرية محطمة. وفي أثناء تحليقه رأى تسعة أجسام، على شكل هلال، تحلق ضمن تشكيل على ارتفاع 3 كم تقريباً، وبسرعة قُدِّرت بـ 1,900 كم/سا تقريباً: بدا الأمر مستحيلاً في ذلك الوقت. وصف آرنولد حركة القفز المجنونة لتلك الأجسام بأنها ”... مثل صحن عندما تقذفه فوق سطح الماء“.

لقراءة المزيد اشترك في المجلة رقميا أو ادخل حسابك

زر الذهاب إلى الأعلى