فضاءفلك وعلم الكونيات

كوكبٌ ينجو بعد موت نجمه

هذا الكوكب هو أكبر بسبع مرات من النجم القزم الأبيض الذي يدور حوله

ربما نجا كوكب عملاق يدور حول نجم قزم أبيض من نوبات احتضار النجم، وذلك وفقا لأحدث أرصاد المسبار مستكشف الكواكب النجمية العابرة أمام نجومها Transiting Exoplanet Survey Satellite (اختصاراً: المستكشف TESS).
القزم الأبيض White dwarf هو ما تبقى من نجم مشابه للشمس بعد نفاد وقوده، وتحوله إلى عملاق أحمر Red giant، ثم فقدانه طبقاته الخارجية. يقول آندرو فاندربرغ Andrew Vanderburg، من جامعة تكساس في مدينة أوستن الذي قاد العمل: “تدمر عملية إنتاج القزم الأبيض الكواكب المجاورة للنجم، وأي شيء يقترب لاحقاً إلى مسافة قريبة جداً منه يتمزق عادة إلى أشلاء بفعل قوة جاذبيته الهائلة”.
يدور هذا الكوكب، واسمه دبلو دي 1856 بي
WD 1856 b، على مسافة قريبة جداً من نجمه لدرجة أن دورته حوله تبلغ 34 ساعة فقط، ولكن من المرجح أنه كان أبعد مسافة من ذلك عندما كان النجم في مرحلة العملاق الأحمر.
يقول فاندربرغ: “شاهدنا في مرات سابقة كواكب يمكن أن تتناثر نحو الداخل أيضاً، لكنه يبدو أن هذه الحالة هي أول مرة نرى فيها كوكباً يعبر الرحلة كلها بسلام”.
exoplanets.nasa.gov/tess

تسوق لمجلتك المفضلة بأمان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى