أحد صفحات التقدم العلمي للنشر
فضاءفلك وعلم الكونيات

أثر تموّج

تلسكوب هابل الفضائي HST، 82 أغسطس 2020

هذا الوشاح الرقيق الذي يبعد عنا مسافة 2,400 سنة ضوئية، ويوجد في كوكبة الدجاجة Cygnus هو البقايا السماوية الرقيقة جداً لحادثة موت نجم قبل نحو 20,000 سنة. والتقط تلسكوب هابل الفضائي هذه الصورة، وهي تظهر جزءاً صغيراً فقط من موجة الانفجار التي نتجت عندما انفجر نجم هائل، أكبر من شمسنا بعشرين مرة، كسوبرنوفا. ومنذ ذلك الحين، فقد توسع هذا الأثر ممتدا إلى مسافة 60 سنة ضوئية من مركز الانفجار، وهو مستمر بالتمدد نحو الخارج بسرعة 350 كم/ثانية.

تسوق لمجلتك المفضلة بأمان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى