فضاءفلك وعلم الكونيات

رصد وتصوير مذنب نيووايز

لطالما وجدت أن كل ما يتعلق بالتصوير الفلكي Astrophotography هو جانب صعب جداً في علم فلك الهواة. فقد قرأت دائماً المقالات في المجلة ولكن لم يكن لدي وقت كافٍ للتعمق فيها ومعرفتها. وقد تعلمت أخيراً معظم إعدادات التصوير على كاميرتي أثناء رحلة في العام الماضي لتصوير أضواء الشفق Aurora، لكن صوري بالتعريض الطويل Long exposures ما زالت تعاني ظهور ذيول النجوم فيها. وقد شجعتني مقالة – تستعرض جهاز التتبع المصغر Wind-up mini-tracker بذراع التدوير في المجلة منذ فترة قريبة (Omegon Mini Track LX2، عدد أكتوبر 2018)، الذي بدا أداة مثالية لشخص مثلي، لا تحتاج إلى بطاريات أو حاسوب محمول على شرائه. وجاء مذنب نيووايز Comet NEOWISE، وكانت صوري الأولى غير واضحة Blurred حتى مع زمن تعريض قصير. لذلك، عكفتُ أخيرا على معرفة كيفية استخدام جهاز التتبع وتجربته. فهذه هي محاولتي في أول ليلة رصد لي، ويسعدني أن كل شيء سار على ما يرام. فقد بدا رأس المذنب مستديراً، والنجوم أيضاً، بدلاً من ‹اللطخة المُشوَّشة› Smeared out كما كان يحدث من قبل.
وبعد أن اتخذت هذه الخطوات الأولى في التصوير الفلكي، أشعر بثقة أكبر وأتطلع إلى مزيد من التجارب. لذا، شكراً لكم على معظم مقالاتكم عن التصوير الفلكي واستعراض المعدات، فقد ساعدت أحد المحبطين في السير على الطريق لالتقاط صور أفضل لسماء الليل.
لوري آن فولي، جيرسي، جزر القنال.

صورة رائعة يا لوري آن: النجوم في الصورة واضحة، وقد استطعت التقاط ذيل المذنب الممتد إلى مسافة جيدة بعيداً عن النواة.
هيئة التحرير

تسوق لمجلتك المفضلة بأمان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى