فضاءفلك وعلم الكونيات

تحف فلكية تاريخية

يشرف روبرت ماونت على مرصد فيرنلي القديم، ويجد فيه جمال وأناقة الماضي

في حديقة هيسكث Hesketh الجميلة في ساوثبورت Southport، يوجد مرصد فيرنلي Fernley، وهو مركز لتلسكوب كاسر عمره 150 عاماً.

بدأ المرصد قصته بصورة مغايرة لهدفه. فقد اشتراه الثري جوزيف باكسينديل Joseph Baxendell بالطلب من كتالوغ، في عام 1869. وعند وفاة باكسينديل، سلم المرصد إلى المجلس المحلي بشرط إتاحته للجمهور. ولكن المجلس لم تكن لديه فكرة واضحة للتصرف به، ولذا فقد نقل أمر تشغيله إلى جمعية ساوثبورت الفلكية Southport Astronomical Society (الموقع الإلكتروني: southportastro.org). ويقول روبرت ماونت Robert Mount، عضو الجمعية الذي يديره: “يعتني المجلس بالمبنى، ونحن نعتني بكل شيء آخر داخله. وهذا يشمل تلسكوباً قطره ست بوصة وحامله الآلي”.

لم يكن الحفاظ على مبنى عمره 150 عاماً بالأمر السهل؛ واحتاج الأمر بعض المساعدة. ويقول روبرت ماونت: “في عام 2002 جاء السير باتريك مور إلى ساوثبورت بناء على طلب من المجلس لتقديم المشورة بشأن إصلاح المرصد بقبته القماشية وسقفه المتداعي. وكتب موور خمس صفحات عما يجب إنجازه”.

وعلى الرغم من أن الجمعية تقيم أيام رصد مفتوحة باستخدام الفلتر الشمسي، إلا أن الأرصاد الليلية تمثل تحدياً أكبر. ويقول ماونت: “هذا مبنى تاريخي مصنف من الدرجة الثانية Grade-II listed building في حديقة من الدرجة الثانية. لذا من الصعب تنظيم فعاليات الرصد فيه، وحتى في تلك الحال، لا يمكن إتاحةالنظر بالتلسكوب لأكثر من شخص واحد في المرة الواحدة”.

يأمل ماونت بتزويد التلسكوب بكاميرا CCD، للسماح لعدد أكبر من الناس بالمشاركة في الرصد في الوقت ذاته.

ويقول ماونت: “لقد أكدت في طلبي للتمويل من المجلس على أهمية الحفاظ على أشياء مثل هذه، لأن الماضي يمكنه أن يخبرك الكثير عن الحاضر والمستقبل: ماذا تريد أن تفعل”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق